السبت، 11 أغسطس، 2007

سيفالوسبورينات الجيل الثاني


هذه المجموعة تتضمن :

سيفاكلور
سيفامندول
سيفونيسيد
سيفوروكسيم
سيفبروزيل

لوراكاربيف
سيفورانيد

السيفاميسينات القريبة في التركيب الكيميائي مثل :

سيفوكستين
سيفميتازول
سيفوتيتان

هذه السيفاميسينات لديها فاعلية ضد اللاهوائيات.

هذه مجموعة من الأدوية الغير متماثلة ذات الفروق الفردية البارزة في الفاعلية ، حركية الدواء و السمية. و لكن عموماً الجيل الثاني فعال ضد الكائنات الدقيقة الحساسة لأدوية الجيل الأول و لكن لديهم مجال فاعلية أوسع ضد الكائنات سالبة الجرام. الكليبسيلات ( متضمنة الأنواع المقاوية للسيفالوثين ) تكون حساسة عادة.

سيفاماندول ، سيفوروكسيم ، سيفونيسيد ، سيفورانيد و السيفاكلور فعالون ضد هيموفيليس إنفلونزا و لكن ليس ضد السيراشيا أو ب فراجيليس. و علي النقيض ، السيفوكسيتين ، السيفميتازول و السيفوتيتان فعالون ضد ب فراجيليس و بعض سلالات السيراشيا و لكن ليس ضد هيموفيليس إنفلونزا.
كل سيفالوسبورينات الجيل الثاني أقل فاعلية ضد البكتريا الموجبة الجرام من الجيل الأول. و هم مثل الجيل الأول غير فعالون ضد الإنتيروكوكاي أو
سودومونس أراجينوزا.
سيفالوسبورينات الجيل الثاني من الممكن أن تظهر فاعلية ضد الإنتيروبكتر في الإختبارات المعملية خارج الجسم و لكن لا يجب استخدامهم لعلاج أمراض سببتها هذه البكتريا لأن الطفرات البكتيرية من الممكن أن تبني بيتالاكتاميز كروموسومي يحلل هذه المركبات السيفالوبورينية ( و كذلك يحلل سيفالوسبورينات الجيل الثالث ).

حركية الدواء و استخدام الجيل الثاني :

1- الاستخدام بالفم : السفاكلور ، أكستيل السيفوروكسيم ، سيفبروزيل و اللوراكاربيف من الممكن تناولهم بالفم. الجرعة المعتادة للبالغين من 10~15 مجم/كجم/يوم علي مرتين أو أربع مرات في جرعات منفصلة. الأطفال يجب إعطائهم 20~40 مجم/كجم/يوم بحد أقصي 1جم/يوم.
باستثناء أكستيل السيفوروكسيم ، هذه الأدوية من غير المتوقع فعاليتها ضد النوموكوكاي المقاومة للبنيسيلين و يجب استخدامها بحذر ، لو كان ضرورياً ، لعلاج العدوي المثبتة و المشتبة بها بالنوموكوكاي.
السيفاكلور أكثر حساسية للتحلل بالبيتالاكتاميز مقارنة بباقي المجموعة ، و لذلك استخدامه توقف.

2- الاستخدام بالحقن : بعد الحقن الوريدي لواحد جرام ، مستويات تركيز الدم 75~125 مليجرام/مل لمعظم سيفالوسبورينات الجيل الثاني ، و لكنها تصل إلي 200~250 مليجرام/مل للسيفونيسيد. هناك إختلافات بارزة بين هذه الأدوية في فترة عمر النصف ، الإرتباط بالبروتين و الفترات بين الجرعات. السيفونيسيد يرتبط بالبروتين بقوة ، و هذه الخاصية هي سبب فشله في علاج العدوي الستافيلوكوكية.
بالنسبة للسيفوكسيتين ( 50~200 مجم/كجم/يوم ) ، الفترة بين الجرعات هي 6~8 ساعات. السيفوتيتان يُأخد كل 12 ساعة. السيفونيسيد و السيفورانيد كل 12~24 ساعة . السيفبروزيل كل 24 ساعة.
بصورة عامة ، الحقن العضلي مؤلم جداً. و يجب ضبط الجرعة في حالة الفشل الكلوي.

الاستعمالات الطبية للجيل الثاني :

سيفالوسبورينات الجيل الثاني التي تستعمل عن طريق الفم تكون فعالة ضد هيموفيليس إنفلونزا أو براناميلا كتاراليس Branhamella Catarrhalis و قد تم استخدامهم أولياً في علاج إلتهاب الجيوب الأنفية ، إلتهاب الأذن و عدوي الجهاز التنفسي التي تسببهم هذه البكتريا المذكورة أنفا.
بسسب فاعليتهم ضد اللاهوائيات ( متضمنة ب فراجيليس ) ، سيفوكسيتين ، سيفوتيتان أو سيفميتازول من الممكن استخدامهم لعلاج العدوي التي تسببها اللاهوائيات المختلطة مثل إلتهاب البريتون أو إلتهاب الرتج Diverticulitis .
السيفوروكسيم يستخدم في علاج ذات الرئة المعدية ، خصوصاً إذا كان في الإعتبار أن سببها هو الهيموفيليس إنفلونزا المنتجة للبيتالاكتاميز أو الكليبسيلا نومينياي. و لكن السيفوروكسيم لديه استخدامات أخري قليلة ، فهو الدواء الوحيد في الجيل الثاني الذي يخترق حاجز الدم - المخ ، و لكنه أقل فاعلية في علاج الإلتهاب السحائي من السيفترياكسون أو السيفوتاكسيم و لا يجب استخدامه
.

‏ليست هناك تعليقات: